الذكرى الثالثة لإفتتاح مقر منظمة سورايا للثقافة والإعلام وإنعقاد المؤتمر الأول لها بحضور جماهيري ورسمي كبير والمسيرة متواصلة

الذكرى الثالثة  لإفتتاح مقر منظمة سورايا للثقافة والإعلام وإنعقاد المؤتمر الأول لها بحضور جماهيري ورسمي كبير والمسيرة متواصلة

بحضور شخصيات سياسية وثقافية وإعلامية واعضاء برلمان كوردستان من ابناء شعبنا كل من النائب كمال يلدا والدكتور سرود المقدسي ، والقنصل المصري في اقليم كوردستان والدكتورغازي صابر من رئاسة الاقليم واللواء خضر رئيس رابطة الانصار الشيوعيين ومديرعام الشؤون المسيحية في الاقليم خالد البير ومدير ناحية عنكاوا جلال حبيب ونقيب صحفيي كوردستان وعدد من الشخصيات العاملة في الاقليم وممثلي الاحزاب ومنظمات المجتمع المدني وشخصيات ووفود من مثقفي وإعلاميي شعبنا (سورايا) من مختلف المناطق وبحضور جماهيري كبير ، تم يوم الخميس 19 كانون الاول 2013 الافتتاح الرسمي لمنظمة ” سورايا ” للثقافة والإعلام والاعلان عن بدء اعمال الكونفرانس الاول لها .

وتضمن برنامج الافتتاح الذي اقيم على قاعة مدرسة مارقرداغ الاهلية في عنكاوا ، الوقوف دقيقة صمت على ارواح ابناء شعبنا “سورايا” وشهداء العراق ، بعدها القى نوزاد بولص الحكيم كلمة بأسم منظمة سورايا عبر فيها عن سعادته وشكره للحضور ولكل من ساهم في ارساء الاسس الصحيحة لتأسيس المنظمة بأعتبارها صرحاً عالياً لخدمة ابناء شعبنا في المجالات الثقافية والإعلامية ، كما شرح نبذة عن تأسيس المنظمة وحصولها على الأجازة الرسمية من دائرة المنظمات غير الحكومية في اقليم كوردستان ، واكد على ان المنظمة ستسعى من خلال اهدافها وبرنامجا الى تحقيق اماني وتطلعات مثقفينا وإعلاميينا والارتقاء بهم والحفاظ على موروثنا الثقافي والحضاري والتأريخي لشعبنا.

والقى الزميل الاعلامي توفيق سعيد كلمة بأسم وفود سهل نينوى المشاركة في الكونفرانس من القوش/تللسقف/ باطنايا/ تلكيف /باقوفة/بغديدا/برطلة/كرمليس/بعشيقةوبحزاني/ زاخو اشار فيها الى عمل المنظمة في هذه المنطقة . كما القى نقيب صحفيي كوردستان ازاد حمه امين كلمة بالمناسبة واكد على ضرورة تطوير الصحافة السريانية من خلال منظمة سورايا واثنى على دور المنظمة في العمل الصحفي والاعلامي ، كما القى الخوري قرياقوس حنا البرطلي كلمة للسلام والوحدة بين ابناء شعبنا الموحد .

وصدحت حناجر شعراء شعبنا بقصائد تغنت بهذه المناسبة وعبرت عن روح الوحدة بين ابناء شعبنا “سورايا” ، وكان للفرق الفلكلورية الشعبية دوراً في برنامج الافتتاح حيث قدمت فرقة القوش وفرقة قرقوش للفنون رقصات ودبكات عبرت عن تأريخ واصالة فنون وفلكور شعبنا أمتعت الحضور ونالت استحسانهم من خلال العرض المقدم والملابس الفلكلورية المميزة لمناطق شعبنا .

وفي مساء نفس اليوم اقيمت امسية فنية على شرف مثقفي وإعلاميي شعبنا القادمين من بلدات سهل نينوى على قاعة فندق كلاسي احياها الفنان المبدع يوسف عزيز ، حيث امتع الحضور بأدائه المميز لأغاني شعبنا التراثية ، ومشاركة عدد من الموهوبين من ابناء شعبنا في الغناء والعزف المنفرد .

وفي اليوم الثاني الجمعة 20 كانون الاول 2013 وعلى قاعة فندق كلاسي في عنكاوا عُقد الكونفرانس الاول للمنظمة وبحضور اكثر من 170 مندوب من مختلف بلدات شعبنا “سورايا” حيث تم قراءة ومناقشة برنامج واهداف المنظمة وآلية تحقيقها بالأضافة الى طرح الكثير من المقترحات والآراء لتطوير برنامج المنظمة . وفي الختام تم اقرار برنامج المنظمة واقرار شعارها الذي يدل على وحدة شعبنا بكافة تسمياته وتمت الموافقة على البرنامج ، وفتح مقرات للمنظمة مستقبلاً في مناطق مختلفة وخصوصاً في سهل نينوى وداخل العراق وخارجه .

 كما اعتمدت ورقة عمل للمنظمة بإقامة العديد من الفعاليات المختلفة في المجالات الثقافية والفنية والإعلامية وإقامة المهرجانات بمختلف هذه الفعاليات.

وبمناسبة الذكرى الثالثة لعقد المؤتمر الأول وإفتتاح المقر الرسمي نعلن لكافة مثقفي وإعلاميي شعبنا أن المنظمة مستمرة بمسيرتها في خدمة القضايا القومية لشعبنا في كافة المجالات الثقافية والاعلامية  ، وان ابواب المقر العام للمنظمة مفتوحة لاستقبال طروحاتكم وآرائكم .

وهنيئا لشعبنا تحرير بلداته التي كانت محتلة من قبل قوى الظلام والأرهاب (داعش) متمنينا العودة السريعة لها في ظل نظام ديمقراطي تعددي يحمي حقوق المكونات الأصيلة التي تعرضت للتهميش والتنكيل والقتل على الهوية بعد سقوط النظام البائد ، ومن هنا نعلن عن مساندتنا للحقوق الكاملة لشعبنا بالعيش الرغيد والحفاظ على كرامته بعيدا عن التعصب والافكار الشوفينية المقيتة ونطالب المجتمع الدولي بالدفاع عن حقوق المكونات الصغيرة التي أصبحت ضحية للتيارات الاسلامية والطائفية والارهابية التي أقتلعت الحضارة والفكر الانساني وأصبحت تهدد مصير الأقليات العرقية الأخرى في العراق مثل المسيحيين والأيزيدين …وأخرون.

كما نطالب بنيل الحقوق الكاملة لشعبنا في سهل نينوى ومنها الحكم الذاتي وحق تقرير المصير لنا وللشعوب الأخرى تضمن لهم حق الحياة الكريمة الحرة المعاصرة وتشكيل محافظات خاصة للمكونات الدينية المختلفة في سهل نينوى وسنجار ومناطق أخرى .

تحية لكل أبناء شعبنا والى المزيد من الانجازات لتطوير الحركة الثقافية والإعلامية لشعب ” سورايا “ ودمتم في مسيرة تعزيز السلم والحرية والتعايش في العراق وأقليم كوردستان.

 

 

                                                             منظمة سورايا للثقافة والإعلام

                                                                  في 21/12/2016

 

 

عن nawzad hakim

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .