قوات npu الحشد الوطني في قضاء قرقوش تتعدى على مواطن مسيحي

0-02-05-fc344c43d355e28ec1f68d923d1365abb2d90dfce197887d172fd57b9e1e2620_full
قامت مجموعة مسلحة لقوات الحشد الوطني التابعة للحركة الديمقراطية الاشورية بالأعداء على المواطن المدعو فراس صباح كرومي نبو من أصل مدينة قرقوش (بخديدا) الذي غادرها قبل 12عاما الى السويد وعاش في الغربة وبعد تحرير بلدته عاد اليها للعمل حبا لبلدته بعد ان حررت من داعش وقام بفتح عدة محلات ليعيش بسلام مابين أهله وأقاربه.
قوة تابعة للحشد الوطني التابعة للحركة الديمقراطية الاشورية (زوعا) وقبل أيام قاموا بضربه واهانته وسحبه الى عجلات تابعة لهم لمقر تابع لهم وقامو بضربه بشدة ووضعوا فوهات البنادق فوقة راْسه وقاموً بسبه وشتمه واهانته علما يعرفونه جيدا بأنه ًمسيحي من أهل قرقوش وسبب هذه الحالة يدعون بانهو تأخرا عن موعد غلق المحل.

الاانه لم يكون المحل مفتوح للبيع وإنما عمال الدعاية كانو يعملون في المحل وبعد ضربه منعوه من خروجه من قرقوش لكي لا يستطيع ان يثبت حقه حتى زوال اثار ضربه من جسمه وبعد عدة ايام سمحوا له با لخروج وتوجه الى عنكاوا وقام بتثبيت حالته بتقرير طبي مصدق من مستشفيات أربيل.
علما أن المواطن المسيحي لديه جواز سويدي وحاليا في عنكاوا ولديه مخاوف من تهديده بحرق محلاته في قرقوش ، وكان قد صرح ريان الكلداني قائد قوات بابليون للحشد الشعبي من خلال برنامج بصراحة من قناة دجلة الفضائية بأن قوات البيشمركة والأمن في عنكاوا قامو بضرب مواطن مسيحي بسبب تصويته بلا في الاستفتاء ولدية جنسية سويدية ، ولكن الحقيقة أتضحت عكس ذلك حيث المواطن وصل عنكاوا ويعاني من أثار الضربة وأتصلت سورايا بالمواطن كرومي وقال الحقيقة ولدينا كافة الصور وهو متخوف من تهديدات على مصالحه الشخصية في بلدته .

عن nawzad hakim

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .