مؤتمر ” حوار الأديان ” هل سيحقق السلام والتسامح ” ؟

مؤتمر ” حوار الأديان ” هل سيحقق السلام والتسامح ” ؟
كتابة : نمرود قاشا
كثيرة هي المؤتمرات واللقاءات والحوارات التي شهدتها القاعات المفتوحة والمغلقة في العاصمة بغداد , وكذلك في إقليم كردستان بين مكونات الشعب العراقي المختلفة الدينية والقومية والاثنية , في محاولة من الجهات المنظمة وهي في الغالب منظمات مجتمع مدني عراقية او غربية , نعم جميل وسام هو الهدف , ولكن هل سيذوب الجميع , أو الأخر في بودقة المحبة , انه مجرد سؤال أتمنى مخلصا أن يتوحد المزيج ويتسامى الى هدف نتمناه جميعا وهو العيش بأمن وسلام ومحبة في هذا الوطن .
منظمة تمكين المراءاة ( W E O ) , وبدعم من منظمة كاس الألمانية ( K A S ) عقد مؤتمر تعزيز الحوار بين الأديان وتعليم ثقافة السلام في العراق وذلك يوم الخميس 3 تشرين الثاني 2016 في فندق ” ديفان ” اربيل .
افتتح المؤتمر بالوقوف دقيقة صمت إجلالا للأرواح الشهداء , بعدها ترأست الجلسة السيدة ” سوزان عارف ” رئيسة منظمة تمكين المراءاة وبعد أن رحبت بالحضور طلبت من كل من لتقديم أوراقهم : خالد عبدالرحمن دوسكي ( وزير الثقافة والشباب في حكومة إقليم كردستان ) , ضياء بطرس ( رئيس الهيئة المستقلة لحقوق الإنسان في كردستان ) , مريوان النقشبندي ( رئيس قسم التعايش الديني في وزارة الأوقاف والشؤون الدينية ) , والسيدة بابارا سبتزر ( ممثلة منظمة كاس الألمانية K A S ) , وقد تحدث الحضور عن وجهات نظرهم أو المؤسسات التي يمثلونها فيما يتعلق بأهمية الحوار في تعزيز وتقريب وجهات النظر .
تلتها جلسة المناقشة الأولى والتي ترأستها السيدة أمل جلال ( ممثلة المجلس الأعلى لشؤون المراءاة في الاقليم ) وتحدث فيها كل من : دكتور بشير خليل ( الإمام الإسلامي , والأكاديمي والنائب السابق في برلمان كردستان ) , الملا نياز راغب عبدالله ( رئيس اتحاد العلماء الإسلامي – فرع اربيل ) , السيد خيري بوزاني ( مدير عام الشؤون الايزيدية – وزارة الثقافة والشؤون الدينية في كردستان ) , الأب ريان بولص عطو ( مستشار لوزير الأوقاف للشؤون المسيحية ) , وتلت الجلسة الأسئلة والحورات من قبل الحضور .
جلسة النقاش الثانية وكانت بعنوان ( دور الدين في حل النزاعات وإشراك المرأة في تشكيل استراتيجيات التخفيف ) وقد تحدث فيها كل من : شيرزاد مامه ساني ( ممثل اليهود في وزارة الأوقاف والشؤون الدينية ) , سرمد مقبل ( ممثل البهائيين في وزارة الأوقاف والشؤون الدينية ) , السيدة أوات حسام الدين ( ممثلة الديانة الزرادشتية ) , عبد الرحمن صديق ( الباحث والمفكر الديني ) , وقد تلى الجلسة الأسئلة والاستفسارات من قبل الحضور وقد تم الإجابة عليها .
وكان من المقرر ان تصدر توصيات ووثيقة المؤتمر إلا أنها لم تصدر لحد كتابة هذا التقرير .
هذا وناقش المؤتمر تعزيز الحوار بين الأديان والمجتمعات الدينية المختلفة في العراق لتحقيق السلام والتسامح والاستقرار , وكذلك أهمية الحرية الدينية , وتوليد استراتيجيات محددة السياق لغرض تسوية الصراعات في الوقت الحاضر والمستقبل , وتعزيز دور ومشاركة المراءاة في حل النزاعات وفي تحقيق السلم الاجتماعي

عن nawzad hakim

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .