منظمة سورايا تدعوا أبناء شعبنا سورايا الى المشاركة في أستفتاء على أستقلال كوردستان

 

تمر كوردستان اليوم بمرحلة جديدة بعد 26 عاما من تجربة ديمقراطية في المنطقة التي عانت وتعاني من اضطربات ومعارك دينية ومذهبية أصبحت المكونات الأخرى وقودا لهذ المعارك ومنها عمليات الإرهاب التي طالت جميع المكونات ومنها شعبنا سورايا الذي ذاق الأمرين منذ سقوط النظام عام 2003 ولحد هذا اليوم من الارهاب والقتل على الهوية ، ولكن تجربة أقليم كوردستان كانت تختلف حيث أحتضنت هذه المكونات ومنها شعبنا الذي تعرض لهذه الهجمات في جنوب ووسط العراق وتم افراغ هذه المناطق من المسيحيين وتهجيرهم من مناطقهم الاصلية في محافظة الموصل وسهل نينوى خصوصا بعد دخول داعش الى هذه المناطق ، وتوجه شعبنا الى كوردستان التي أحتظنت المئات الالاف من أبناء المكونات المضطهدة وأصبحت الملاذ الأمن لها.
واليوم اذ يتوجه شعب كوردستان الى أول عملية ديمقراطية للأستفتاء على مستقبل الإقليم في أول تجربة سلمية لتقريرالمصير لشعب كوردستان بكافة مكوناته الدينية والقومية .
ندعوا أبناء شعبنا سورايا من الكلدان والسريان والاشورين والأرمن الى المشاركة الفعالة في هذه العملية التأريخية التي سوف تقرر مصير كافة مكونات كوردستان بالتصويت لنعم لأستقلال كوردستان وبناء دولة ديمقراطية مدنية تحافظ على حقوق المكونات بالقوانين والدستور العلماني المدني بعيدا عن المشاعر الدينية والقومية والطائفية المقيتة .
لنذهب جميعا يوم 25/9 /2017 الى صناديق الاقتراح ونصوت جميعا بنعم لكوردستان نعم للتسامح والتعايش والسلم العالمي نعم للدولة المدنية الحديثة التي تحقق الاستقرار والأمن للمواطنين وتحقيق أرادة الشعوب بحق تقرير المصير .. نعم لدولة المكونات والى الأمام لتحقيق مطاليب الشعب في الحرية والسلام والعيش الرغيد والرفاهية في (دولة كوردستان ) القادمة.

منظمة سورايا للثقافة والاعلام
22/9/2017

عن nawzad hakim

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .